رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
محمود عبد الحليم
رئيس التحرير التنفيذي
فريد همودى

لميس الحديدي تنفعل على الهواء.. شاهد

الإثنين 03/فبراير/2020 - 12:47 ص
الحياة اليوم
طباعة
انفعلت الإعلامية لميس الحديدي على الهواء بسبب الطفلة ندى حسن عبد المقصود «فتاة أسيوط» التى توفيت بسبب عملية الختان مما جعلها تخرج عن شعورها أثناء تقديم الحلقة.

وقالت لميس الحديدي خلال برنامج «القاهرة الآن» المذاع على قناة «الحدث» إن العالم يحتفل الاسبوع القادم لمكافحة ختان الإناث وتزامنا مع الاحتفالية قتلت الطفلة ندى صاحبة الـ 12 سنة أثناء عملية الختان، مؤكدة أن الطفلة ندى قتلت ولم تمت على يد الطبيب الذي أجرى لها العملية بمخالفة القانون والعرف ووزارة الصحة.

وأضافت لميس الحديدي أن الطبيب قرر من أجل المال مخالفة القانون، والنيابة تجدد حبس طبيب الختان بأسيوط 15 يوما وإخلاء سبيل الاب والأم والخالة، مشيرة إلى أن هذه الحادثة تعيدنا الي الوراء وجرائم الختان تحولت من جنحة إلى جناية بعد تغليظ العقوبة.

وتابعت لميس الحديدي : «القانون لوحده مش كفاية الضمير والثقافة والدين ونحتاج الي توعية المصريين بأن الختان ليس من دين في شئ، وهذا ما أكده الأزهر والإفتاء، منوهة إلى أن القانون يجرم ختان وتسبب في وفاة الأطفال وليس له علاقة بالانحراف.

قرر  قاضي المعارضات، بمحكمة اسيوط إخلاء سبيل والدي وخالة الطفلة ندى ضحية الـ ختان وأمر قرر تجديد حبس الطبيب  على.ع  المتهم بإجراء عملية ختان الطفلة 15 يوما على ذمة التحقيقات .

وكان النائب العام، المستشار حمادة الصاوي، أمر بحبس والدي وخالة الطفلة ندى حسن عبد المقصود حافظ والطبيب المتهم  4 أيام على ذمة التحقيقات في الواقعة بعد إجراء الطبيب عملية ختان لها.

وكشفت تحقيقات النيابة العامة عن اصطحاب والد الطفلة سنة إلى أخصائي نساء وولادة بالمعاش لإجراء عملية ختان لها وبرفقتهما والدتها وخالها، وبعد خروجها  حدثت مضاعفات لها حاول الطبيب تداركها غير أنها فارقت الحياة وكلفت النيابة العامة  إدارة العلاج الحر بمديرية الشئون الصحية بأسيوط لفحص تراخيص العيادة.

وكان اللواء أسعد الذكير مدير أمن أسيوط تلقى إخطارا من مأمور مركز شرطة منفلوط يفيد ورود بلاغ من والد الطفلة " ندى " ضد الطبيب " علي . ع . أ " أخصائي امراض نساء وصاحب مستوصف طبي بقيامه بعملية ختان لابنته " ندى "12 عاما مما نتج عنها وفاتها داخل المستوصف.

على الفور انتقل فريق من وحدة حماية الطفل بالمحافظة إلى موقع الواقعة وقامت وحدة حماية الطفل بتقدم بلاغ لخط نجدة الطفل 16000 برقم 10187 وقيدة بمركز شرطة منفلوط برقم 578 لسنة 2020م.

وتمكن ضباط مباحث المركز من ضبط والدها والطبيب وانتقل فريق من الطب الشرعي لمعاينة الجثة لمعرفة سبب الوفاة وقررت النيابة العامة دفن الجثة وحبس الطبيب ووالدي الطفله وخالتها 4 أيام على ذمة التحقيقات.

وشيع العشرات من أهالي قرية الحواتكة بمركز منفلوط بمحافظة أسيوط، الخميس الماضي، جثمان طفلة ضحية الختان إلى مثواها الأخير بمقابر العائلة بعد تصريح النيابة العامة وقام فريق من النيابة العامة، الجمعة، بمعاينة المستوصف.

الكلمات المفتاحية