رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
محمود عبد الحليم
رئيس التحرير التنفيذي
فريد همودى
ads

السبكى: 3 مستشفيات للإخلاء الطبى ضمن خطة التأمين لاحتفالات افتتاح طريق الكباش الأثرى بالأقصر

الخميس 04/نوفمبر/2021 - 11:59 ص
أحمد السبكي
أحمد السبكي
محمد نوح
طباعة
أعلن الدكتور أحمد السبكى، رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرعاية الصحية، مساعد وزير الصحة والسكان، المشرف العام على مشروع التأمين الصحى الشامل، عن تخصيص 3 مستشفيات للإخلاء الطبى ضمن خطة التأمين الطبى لاحتفالات افتتاح طريق الكباش الأثرى بمحافظة الأقصر، والذى يأتى فى إطار حرص الهيئة على الاهتمام بتوفير الخدمات والرعاية الطبية المتكاملة للمشاركين بأحد أهم الأحداث التاريخية لمصر، واتخاذ كافة الإجراءات الإحترازية والتدابير الوقائية للتصدى لانتشار فيروس كورونا خلال خطة التأمين الطبى للاحتفالية، وبما يدعم خطة هيئة الرعاية للسياحة العلاجية تحت مظلة العلامة التجارية التى أطلقتها (نرعاك فى مصر). 

جاء ذلك خلال اجتماعه مع فريق العمل المنوط لمتابعة خطة استعدادات التأمين الطبى لاحتفالات الحدث التاريخى لمصر افتتاح طريق الكباش الأثرى بمحافظة الاقصر، بحضور كلًا من الدكتور هانى راشد، نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرعاية الصحية، الدكتور أمير التلوانى، المدير التنفيذى للهيئة، الدكتور مؤمن العشماوى، المشرف العام على المشروعات الاستراتيجية بالهيئة، الدكتور محمد العقاد، مدير الإدارة العامة للرعاية الثانوية والثالثية، والدكتور أحمد العزب، المشرف العام على منظومة الطوارئ والرعاية العاجلة بمستشفيات هيئة الرعاية الصحية، والدكتور شريف لاشين، المشرف العام على الإدارة العامة للخدمات الفندقية وشئون مقرات الهيئة، واللواء طارق فوزى الدبور، مدير إدارة الخدمات الداخلية والمشرف على التشغيل، وأعضاء المكتب الفنى لرئيس هيئة الرعاية الصحية د. نوران الدسوقى و د. مصطفى غراب، وبمشاركة د. إسماعيل العربى، مدير فرع هيئة الرعاية الصحية بالأقصر عبر تقنية ال zoom. 

وأكد الدكتور أحمد السبكى، رئيس هيئة الرعاية الصحية، خلال الاجتماع، جاهزية المنشآت الطبية من مستشفيات الإخلاء التابعة لهيئة الرعاية الصحية بمحافظة الأقصر، والتى سيتم من خلالها تنفيذ خطة التأمين الطبى لاحتفالات افتتاح طريق الكباش الأثرى بالمحافظة، وتابع: أنها ستشمل مستشفى إيزيس التخصصى كمستشفى للإحالة الرئيسية للحالات المرضية، إضافة إلى مستشفى الكرنك الدولى المخصصة لاستقبال الوفود الرئاسية فى حالة حدوث أى مرض أو طارئة، ومستشفى الأطفال التخصصى "العديسات سابقًا" لاستقبال وعزل وعلاج أى حالات اشتباه فيروس كورونا. 

وأضاف الدكتور أحمد السبكى، أن خطة التأمين الطبى للاحتفالات تشمل 3 محاور رئيسية، وهم تأمين جاهزية المنشآت الطبية لضمان تقديم خدمة طبية متكاملة فى كافة التخصصات الطبية العاجلة على أعلى مستوى من معايير الجودة العالمية، بالإضافة إلى إعداد كافة السيناريوهات المتوقعة لأى حدث أو طارئة وتجهيز خطة للتعامل الفورى مع كل سيناريو من هذه السيناريوهات، إلى جانب وضع طريقة وآليات التواصل بين جميع الأطراف المعنية بتنفيذ الخطة على أرض الواقع وغرف العمليات المركزية لإدارة الأزمات والطوارئ برئاسة الهيئة أو الفروع التابعة لها بالمنشآت الصحية لضمان تنفيذها على أعلى مستوى.

ولفت الدكتور هانى راشد، نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة، إلى أنه سيتم التدريب على خطة التأمين الطبى لاحتفالات افتتاح طريق الكباش الأثرى بالأقصر وذلك لكافة الأطراف المعنية بتنفيذ الخطة على أرض الواقع لضمان تنفيذها على أعلى مستوى من مستويات الجودة والدقة، فيما أوضح الدكتور أمير التلوانى، المدير التنفيذى للهيئة، أنه سيتم التنسيق بين تلك الأطراف المعنية بتنفيذ خطة التأمين الطبى للاحتفالية من خلال تحديد آلية عمل معينة لطريقة التواصل تضمن إدارة الحدث أو أى أزمة أو طارئة قد تحدث وفق أعلى معايير السلامة والأمان والجودة العالمية. 

واستعرض الدكتور محمد العقاد، مدير الإدارة العامة للرعاية الثانوية والثالثية بالهيئة، خلال الاجتماع، جاهزية المنشآت الطبية لاستقبال الحالات والإمكانات الخاصة بمستشفيات الإخلاء الطبى من غرف العمليات والرعايات المركزة والمعامل والأشعة والطوارئ والطاقة الاستيعابية لها، والأطقم الطبية وجاهزيتها وتدريبها على تنفيذ الخطة، والتأكد من وضع خيام طبية أمام مداخل المستشفيات للفرز المبدئى لحالات اشتباه الإصابة بفيروس كورونا، إلى جانب التأكد من توافر كميات كافية من الأدوية والمستلزمات الطبية وأكياس الدم بجميع الفصائل والبلازما ومشتقاتها، ومراجعة تأمين المخزون الاستراتيجى لها فى حالة حدوث أى طارئة تستدعى استخدام هذا المخزون. 

فيما استعرض الدكتور أحمد العزب، المشرف العام على منظومة الطوارئ والرعاية العاجلة بمستشفيات هيئة الرعاية الصحية، السيناريوهات المتوقعة للحدث وكيفية الاستعداد والتعامل الفورى معها فى حال حدوث أى طوارئ صحية أو أى مشكلة طبية، وكيفية عمليات الإخلاء والإحالة فى حالة حدوث أى كارثة، وضمان إدارة أى سيناريو أو أزمة أو حدث وفق أعلى معايير السلامة والأمان والجودة العالمية. 

كما استعرض الدكتور مؤمن العشماوى، المشرف العام على المشروعات الاستراتيجية وعضو اللجنة التنفيذية لهيئة الرعاية الصحية بالشبكة الوطنية الموحدة لخدمات الطوارئ والسلامة العامة، دور غرفة العمليات المركزية لإدارة الأزمات والطوارئ التابعة لهيئة الرعاية الصحية بمحافظة الأقصر، وانعقادها على مدار الساعة، للتنسيق مع غرف العمليات بالمحافظة ومديرية الأمن، وكذلك التنسيق مع المستشفيات المحددة للإخلاء الطبى لتحويل الحالات إليها وتلقيهم الخدمات والرعاية الصحية اللازمة لعلاجهم على أعلى مستوى من معايير الجودة العالمية. 

واستعرض الدكتور شريف لاشين، المشرف العام على الإدارة العامة للخدمات الفندقية وشئون مقرات الهيئة، جاهزية الأجنحة والخدمات الفندقية بمستشفيات هيئة الرعاية الصحية فى الأقصر، لاستقبال الوافدين للعلاج بمستشفيات تم تجهيزها على أعلى مستوى من التجهيزات الطبية وغيرالطبية العالمية، ووصولها إلى مستوى الجودة الشاملة والذى يسهم فى تحقيقها التفوق على المستويين الإكلينيكى والخدمى، وجعلها قبلة يرتادها الوافدين للسياحة العلاجية بما توفره من خدمات ورعاية صحية متكاملة على أعلى مستوى وبيئة هادئة وصحية للمرضى. 

وتناول الاجتماع، عرض آليات التنسيق مع هيئة الإسعاف المصرية فى تمركزات عربات الإسعاف، وجاهزية فرق الانتشار السريع للتعامل مع حالات الطوارئ والمساعدة فى حال الحاجة إليها، وسيارات العيادات المتنقلة التى سيتم الدفع بها من الإدارة المركزية للرعاية الحرجة والعاجلة بوزارة الصحة والسكان، وكذلك استعراض الفرق التى ستتواجد فى نقاط تأمين طبى محددة على طول طريق الكباش وحتى الموقع الذى سيتم من خلاله تدشين الحدث، وجاهزية العيادات الطبية بمقرات استضافة الوفود فى الفنادق الكبرى. 

وشدد الدكتور أحمد السبكى، على جاهزية الفرق التى ستتمركز فى مطار الأقصر الدولى لاستقبال الوفود والترويج لخدمات مستشفيات هيئة الرعاية الصحية تحت مظلة العلامة التجارية التى أطلقتها (نرعاك فى مصر)، إضافة إلى تقديم مساعدة للحالات الطبية الطارئة فى المطار، والتى ستشارك أيضًا بالتنسيق مع الطب الوقائى التابع لوزارة الصحة والسكان بالحجر الصحى للمطار فى تنفيذ الإجراءات الاحترازية لفيروس كورونا والفرز والتأكد من التطعيم للوافدين وإجراء المسحات للحالات المشتبه إصابتها بالفيروس، تماشيًا مع جهود الدولة المصرية فى التصدى لانتشار فيروس كورونا. 

و شدد الدكتور أحمد السبكى، على انعقاد غرفة العمليات المركزية لإدارة الأزمات والطوارئ برئاسة هيئة الرعاية الصحية والعمل على مدار ال 24 ساعة خلال فترة التأمين الطبى للاحتفالات للوقوف على أى احتياجات طبية أو لوجيستية وتوفيرها على الفور، لتوفير أفضل خدمة طبية لضيوف مصر الكرام المشاركين فى حضور الاحتفالية، وذلك من خلال التنسيق والمتابعة مع غرف العمليات بفرع الهيئة والمستشفيات المحددة للإخلاء الطبى فى الأقصر، إضافة إلى مراقبة سير خطة التأمين الطبى منذ البداية وإرسال تقارير دورية عن مدى فعاليتها فى التأمين الطبى للحدث، والإشراف على جودة تنفيذها وقت الاحتفالات، وحتى مغادرة أخر فرد من أفراد أى بعثة أو فوج للجاليات العربية والأجنبية المشاركة بهذا الحدث العظيم، والذى سيحضره العديد من رؤساء الدول والشخصيات المهمة بالعالم.
 
وتابع الدكتور أحمد السبكى، أنه سيتم استثمار هذا الحدث التاريخى فى الترويج لمشروع هيئة الرعاية الصحية للسياحة العلاجية تحت مظلة العلامة التجارية التى أطلقتها الهيئة (نرعاك فى مصر)، والاستغلال الأمثل لإمكانات مستشفيات هيئة الرعاية الصحية باستقدام الوافدين للسياحة العلاجية للعلاج بمستشفياتها من خلال تطبيق أحدث برامج السياحة العلاجية بمنشآت صحية تم تجهيزها على أعلى مستوى بمعايير عالمية، وذلك بما يحقق استراتيجية الهيئة الرامية إلى وضع مصر بمقدمة خريطة السياحة العلاجية العالمية.

وأكد الدكتور أحمد السبكى، أن هيئة الرعاية الصحية تمتلك قدرة هائلة للتأمين الطبى لمثل هذه الأحداث والفعاليات الكبرى، لما أثبتته من كفاءة فعلية على أرض الواقع بقدرتها على بناء الأنظمة الصحية الحديثة وأنظمة تكامل الدوائر الصحية وإدارة وتشغيل المنشآت الصحية وتوفير الخدمات والرعاية الصحية المتكاملة لمنتفعى التأمين الصحى الشامل الجديد بالمحافظات على أعلى مستوى من معايير الجودة العالمية، وأثر ذلك على سرعة تطور الرعاية الصحية بمصر، والذى حاز على الإشادات العربية والدولية.

كما أكد الدكتور أحمد السبكى، قدرة الهيئة على إدارة الأزمات والأحداث المفاجئة لاعتمادها على الوسائل التكنولوجية الحديثة لإدارة الأزمات والطوارئ، وكذلك ضمها العديد من الخبرات والكفاءات فى إدارة مثل هذه الأحداث والفاعليات والتأمين الطبى لها، لافتًا إلى التجربة الناجحة للهيئة العامة للرعاية الصحية فى التأمين الطبى لاحتفالات يوم المدن العالمى، والذى أقيم تحت رعاية الرئيس عبدالفتاح السيسى، وبحضور الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، بمحافظة الأقصر يوم 31 أكتوبر الماضى.
                                           
ads
ads