رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
محمود عبد الحليم
رئيس التحرير التنفيذي
فريد همودى
ads

الإعدام لـ«فني معمل» قتل سائق توك توك لسرقته في الخانكة

الأحد 16/يناير/2022 - 03:02 م
أرشيفية
أرشيفية
أحمد عبد العظيم
طباعة
قضت محكمة جنايات بنها بالتصديق على حكم الإعدام على فني معمل، بتهمة قتل سائق، والاستيلاء على مركبة التوك توك الخاصة به، بدائرة مركز الخانكة، وصدر الحكم برئاسة المستشار سيد رفاعي حسين رئيس المحكمة، وعضوية كل من المستشارين عماد فتحي حلمي ويصا، والدكتور مصطفى خلف محمد أمين، وأمانة سر مينا عوض ميخائيل.

وأحال المستشار فخرى خيرى المحامى العام لنيابة شمال بنها الكلية كلا من "يونس ف ي"، 38 سنة، فني معمل، و"صدام م أ"، 23 سنة، ميكانيكي، لمحكمة الجنايات، إذ قام الأول بقتل المجني عليه "سعيد ح ع ص"، عمدا مع سبق الإصرار والترصد، بأن بيت النية وعقد العزم على قتله، فوضع مخططاً للخلاص منه، بأن أعد لذلك الغرض سلاحا أبيض "كتر"، وقام بالاتصال  بالمجني عليه حتى استدرجه إلى أحد المناطق النائية، وطعنه بسلاحه الأبيض مرتين، فأحدث إصاباته الموصوفة بتقرير الصفة التشريحية والتي أودت بحياته.

وأضاف أمر الإحالة، أن الجريمة أقترنت بجناية أخرى، وهي أنه بذات الزمان والمكان سرق الدراجة النارية المبينة وصفاً بالأوراق والمملوكة للمدعو "خالد ح ع ص"، والهاتف المحمول والمبلغ المالي المملوكين للمجني عليه، كما أحرز المتهم سلاحا أبيض استخدمه في واقعة التعدي محل الاتهام، كما قام المتهم الثاني بإخفاء الدراجة النارية المسروقة محل الاتهام السابق، مع علمه بكونها من واقعة سرقة.

وتلقى مدير أمن القليوبية، إخطار من مأمور مركز شرطة الخانكة، يفيد تلقيه بلاغا بالعثور على جثة مجهولة بقطعة أرض زراعية كائنة بدائرة المركز، ومصاب بجروح ذبحية وقطعية بالرقبة.

وتم تشكيل فريق بحث توصلت جهوده إلى تحديد هوية المجنى عليه، وتبين أنه سائق توك توك وبسؤال  شقيقه "سائق"، أفاد بخروجه للعمل على مركبة "توك توك" ملك الأخير وعدم عودته وسرقة المركبة قيادته.
                                           
ads
ads