رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
محمود عبد الحليم
رئيس التحرير التنفيذي
فريد همودى
ads

شيرين منصور: إعداد دراسة تسويقية ودليل فني لزراعة الكينوا في الصحراء

الثلاثاء 20/أكتوبر/2020 - 09:54 م
الحياة اليوم
طباعة

أكدت الدكتورة شيرين منصور استاذ الاقتصاد بمركز بحوث الصحراء ومدير مشروع الزراعة الذكية لتطوير نظم سلسلة القيمة المضافة للكينوا (الوادي الجديد ـ مصر)، في تصريح خاص "للحياة اليوم"، أن زراعة الكينوا
تعد حلاً لمشاكل الملوحة وندرة المياة بالأراضي الهامشية، فضلاً عن الحاجة لتحسين التغذية والأمن الغذائى للسكان، والحاجة إلى تقديم المحاصيل المتحملة للملوحة والجفاف مثل الكينوا لتوفير مصادر المياه ومواجهة التصحر.
وتابعت، يهدف المشروع إلي  تطوير نموذج عمل شامل لإنشاء سلسلة القيمة لمحصول الكينوا
ويتم تحقيق الهدف من خلال مجموعة من الأنشطة الفرعية تتمثل في عقد ورشة عمل  للمستهدفين لتصميم نموذج لسلسلة القيمة لمحصول الكينوا، 
وتحليل اقتصادي لزراعتها  في مصر بمشاركة المزارعين، وإجراء دراسة تسويقية لتقدير الطلب على منتجات الكينوا فى السوق المصرى، وإعداد دليل فنى لزراعة الكينوا في الأراضي الصحراوية، بالإضافة إلي تطوير خط إنتاج البذور لنشر تقاوى الأصناف المناسبة للظروف المصرية، بالإضافة إلى تحديث واستكمال وحدة إنتاج البذور القائمة بمحطة المركز بمدينة الخارجة.
شراء وتركيب آلة جديدة لإستكمال امكانيات الخط الحالى بحيث يتضمن تنظيف ومعالجة بذورالكينوا.
ادخال أصناف جديدة من الكينوا مرتفعة الإنتاجية، وإدخال معدات الإنتاج الحقلية ومعالجة البذور.
مساعدة المزارعين على تطوير نظام الزراعة العضوية لمحصول الكينوا، وإجراء عدد من الدورات التدريبية فيما يتعلق بأفضل الممارسات فى مجال إنتاج الكينوا.
كما يهدف إلي تنفيذ نموذج رائد فى مجال سلسلة القيمة لمحصول الكينوا من خلال تطوير المنتجات القائمة على الكينوا بالتعاون مع الجمعيات و التعاونيات النسائية بما يتناسب مع الثقافة المحلية، ودعم التعاونيات النسائية والبدء في الأنشطة المولدة للدخل، ومساعدة التعاونيات النسائية والمشروعات الصغيرة لتطبيق نظم تحليل المخاطر و مراقبة الجودة، وتنظيم المعارض واللقاءات العلمية لنشر وتسويق  الكينوا .

وقالت: أن الكينوا تعتبر أحد أفضل الحلول لسد الفجوة الغذائية، حيث أنها لا تنافس المحاصيل الاستراتيجية لما لها من قيمة غذائية عالية، نظراً لأنها تحتوي علي نسبة عالية من البروتين والأحماض الأمينية الأساسية الضرورية مقارنة بالقمح والأرز والشعير وهذه الأحماض لا توجد  إلا في البروتين الحيوانى. 

وتابعت منصور، للكينوا استخدامات عديدة، حيث  تستخدم الأوراق الخضراء غذاء للإنسان وعلف أخضر ومركزات أوراق للماشية والأغنام والدواجن، كما تستخدم الحبوب بعد التحميص والطحن تخلط مع دقيق القمح والذرة بنسبة20-30% لتصنيع المخبوزات، وتستخدم الحبوب كالبليلة أو تحمص كالفشار. ويستخرج الزيت من البذور ويستخدم فى تغذية الإنسان – وتدخل فى صناعة الكحول.

وتعد الكينوا الطعام المناسب لمرضى حساسية الجلوتين أو حساسية اللاكتوز حيث يستخرج منها حليب الكينوا، وغنية بالالياف وكانت تلقب بأم الحبوب .
 

ونوهت بأنه علي الرغم من الفوائد والمميزات، إلا أنه تواجة زراعة الكينوا بعض التحديات منها: عدم توافر التراكيب الجينية المناسبة لإنتاج الكينوا خارج بيئتها الأصلية، ونقص معارف الزراع المتعلقة بافضل الممارسات لزراع وتصنيع محصول الكينوا، ونقص وعى المزارعين بالقيمة الغذائية لنبات الكينوا وصعوبة دمجها فى النظام الغذائي، فضلاً عن غياب القنوات التسويقية واستراتيجيات التسويق المناسبة.

وكان قد اقيم معرض منتجات مشروع الزراعة الذكية لتطوير سلسلة القيمة المضافة للكينوا بالوادي الجديد السبت الماضي بمقر وزارة الزراعة بحضور السيد وزير الزراعة وأعضاء مجلس إدارة مركز بحوث الصحراء.


                                           
ads