رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
محمود عبد الحليم
رئيس التحرير التنفيذي
فريد همودى
ads
ads

معهد الخدمة الإجتماعية ببنها ينظم ندوة لمواجهة القضية السكانية

الإثنين 18/أكتوبر/2021 - 04:20 م
معهد الخدمة الإجتماعية
معهد الخدمة الإجتماعية
أحمد عبد العظيم
طباعة
نظمت إدارة المجتمع وتنمية البيئة بالمعهد العالى للخدمة الإجتماعية ببنها، ندوة بعنوان "واقع الزيادة السكانية في ظل المبادرة الرئاسية حياة كريمة"، تحت رعاية الدكتور محمد جمال الدين عبد العزيز عميد المعهد العالي للخدمة الإجتماعية ببنها، وإشراف الدكتورة منى هدهد مدير إدارة تنمية البيئة وخدمة المجتمع، وبحضور شرين بركات مقرر فرع المجلس القومي للمرأة بالقليوبية، وفاتن خربوش الأمين العام المساعد لجامعة بنها سابقا وعضو المجلس القومي للمرأة بالقليوبية، وأمانى الحاج مدير مجمع إعلام بنها.

وفي كلمته قال الدكتور محمد جمال الدين عبد العزيز عميد المعهد، أن تنظيم مثل تلك الفعاليات يأتى لمخاطبة عقلية الشباب المقبل على الحياة الأمر الذى يتطلب نشرا للوعى والفكر والتصرف الحكيم خلال التعامل مع تلك القضية .

اما الدكتور إبراهيم شريف مدرس علم الإجتماع بالمعهد فأكد على ضرورة العمل على مواجهة إرتفاع عدد السكان بما يمثلة من عبء كبير على الدولة ومقدراته.

من جانبها أشارت الدكتورة هالة منصور أستاذ علم الإجتماع بالمعهد، إلى أن مصر خطت خطوات في القضية السكانية خلال الثمان سنوات الماضية وجميع أطياف المجتمع شركاء في مواجهة القضية السكانية ومنها المجلس القومى للمرأة ومجمع النيل الإعلام والإعلام ودوره المتميز في التنوير .

وأكدت على أن القضية السكانية في مصر قضية محورية في كل قطاعات الدولة ومنها المحور الاقتصادي والدخل القومي في مواجهة ارتفاع عدد السكان وتأثر نصيب الفرد من الدخل القومي بسبب ذلك وكذلك علم الجغرافيا والاجتماع الذى يتناول تلك القضية بشكل متكامل .

وأشارت إلى أن هناك عدة محاور ومنها نوعية السكان باعتبارهم منتجين أو مستهلكين وارتفاع عدد الأطفال وعنصر الشباب الذى يتحمل اعباؤة واعباء الشرائح الأخرى ورعاية وحماية الشريحتين الأصغر سنا والأكبر سنا، بالإضافة إلى ارتفاع نسبة الأمية بسبب ارتفاع عدد السكان الأمر الذى يستلزم العمل بجدية على تنظيم الأسرة بما يضمن المشاركة في قضية التنمية في مواجهة قضايا اطفال الشوارع وارتفاع عدد المتسولين .

وأكدت على ضرورة العمل على تنمية الوعى والقانون وتجريم التسول ومنعه ومواجهة التسرب من التعليم ووقف تصدير نوعيات رديئة للمجتمع، ومساعدة الدولة فيما تسعى إليه نحو تنمية الوعى وتطوير نوعية السكان واستصلاح الأراضى الزراعية وإعادة توزيع الخريطة السكانية والحد من الكثافات السكانية والا يكون بيننا من هم عالة على التنمية ووقف تشويه الهرم السكانى في مصر .

من جانبها أكدت أمانى الحاج مدير مجمع النيل للإعلام ببنها، أن الهيئة العامة للٱستعلامات تعمل على مواجهة القضية السكانية منذ الستينيات والعمل على عقد اللقاءات الإعلامية لمواجهتها، مضيفة أن القضية السكانية ترتب عليها عدد من المشكلات وانعكاسها على الموارد والزحام الشديد فالقضية السكانية من أخطر القضايا التي تواجهها مصر وجارى تنظيم حملة تتضمن 20 لقاء اعلامى بمجمع إعلام بنها لمواجهة القضية السكانية.

وقالت شيرين بركات مقرر فرع المجلس القومي للمرأة بالقليوبية، إن المجلس يتصدى لكافة المشكلات التي تواجه المرأة المصرية ومكتب شكاوى المجلس القومى للمرأة يتلقي الشكاوى من السيدات، مضيفة أن القضية السكانية تنعكس على المجتمع في قضايا الزواج المبكر للفتيات وغيرها من القضايا، مشيرة أن هناك حملات لطرق الأبواب لتوعية المرأة بمخاطر القضية السكانية .

فيما ثمنت فاتن خربوش الأمين العام المساعد السابق لجامعة بنها وعضو المجلس القومي للمرأة بالقليوبية، جهود الدولة المصرية لمواجهة عددا من القضايا الشائكة تنفيذا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية ومنها القضية السكانية التى تمس الأمن القومى المصرى بما تؤثر به سلبا على الاقتصاد والخريطة الجغرافية والسكانية وإدارة الموارد، مشددة على ضرورة العمل على تنمية الوعى وتطوير الفكر لحل تلك الأشكالية المجتمعية.

أما الدكتورة منى هدهد مدير إدارة المجتمع وتنمية البيئة فأشارت إلى أن المرأة المصرية هى محور تنمية المجتمع وتطوره، وأكدت على التكاتف خلف الدولة المصرية لمواجهة تلك القضية، كما وجهت نصائح للمراه والرجل للحفاظ على استقرار الأسرة والتوعية بالقضية السكانية وبناء منظومة سكانية مثالية تتناسب مع موارد الدولة ومقدراتها .
                                           
ads