رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
محمود عبد الحليم
رئيس التحرير التنفيذي
فريد همودى
ads

جبران: يعلن تعهد عمال مصر ببذل المزيد من الجهد والعرق لزيادة الإنتاج

الجمعة 22/سبتمبر/2023 - 01:42 م
الحياة اليوم
عصام النجار
طباعة
فى إطار حرص القيادة العامة للقوات المسلحة على تنمية الوعى الثقافى والوطنى لدى أبناء الوطن ، نظمت قيادة قوات الدفاع الشعبى والعسكرى ندوة تثقيفية بمسرح الإتحاد العام لنقابات عمال مصر بالتعاون مع الإتحاد العام لنقابات عمال مصر.

شهدت الندوة تنفيذ عدد من الأنشطة الثقافية والمحاضرات واللقاءات التوعوية بهدف الإرتقاء بمستوى المعرفة لدى مختلف القطاعات من أبناء الشعب المصرى العظيم .
 
وألقى الأستاذ  محمد جبران رئيس الإتحاد العام لنقابات عمال مصر خلال الندوة كلمة أشار خلالها إلى التقدير لجهود القوات المسلحة المبذولة فى دعم ركائز الأمن القومى المصرى ، ودورها فى التعاون مع كافة الوزارات لإنجاز المشروعات القومية وفق رؤية الدولة المصرية. 

وقال محمد جبران،  في مستهل كلمته، أتشرف بالأصالة عن نفسي بالإنابة عن الاتحاد العام لنقابات عمال مصر وأعضاء التنظيم النقابي، أن أتقدم لفخامة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية و القائد الأعلى للقوات المسلحة، والسيد الفريق اول محمد ذكى القائد العام للقوات المسلحة، وضباط وصف وجنود القوات المسلحة الباسلة بالتهنئة بمناسبة اليوبيل الذهبي لاحتفالات نصر أكتوبر المجيدة.

وقدم رئيس اتحاد عمال مصر، تحية لشهداء مصر الأبرار، الذين قدموا حياتهم فداء للوطن وبذلوا دمائهم الذكية وأرواحهم الطاهرة من أجل استعادة الأرض والكرامة، ولشعب مصر العظيم بأصدق آيات و التهاني بهذه المناسبة القومية العزيزة التي تجاوزت بها مصر آلام النكسة، وانطلقت لتحقيق أعظم الانتصارات.

وتابع محمد جبران، لم يكن عمال مصر في منأى عن ساحة المعركة، وإنما كانوا في خندق واحد مع جيشهم يحاربون بالعمل ليل نهار لزيادة الإنتاج في بلد يستعد للحرب وكان فرض عليهم الاستعداد لتلك الحرب وأخذ الثأر واسترداد الكرامة، وقد ظهر المعدن الحقيقي لعمال مصر، عندما شاركوا في بناء حائط الصواريخ المصري والذي كان نواة لسلاح الدفاع الجوي المصري في أربعين يوماً فقط. إن عمال مصر كانوا على درايه بطبيعة دورهم في الاستعداد للحرب، فقد كانت معركة وعي وكفاح قبل أن تكون معركة قتال وسلاح، لم يصدقوا الشائعات والأكاذيب ولم تتملك منهم دعوات اليأس والإحباط، فقد كانت طيور الظلام تشكك في قدرتنا على الحرب والنصر والعبور ولم يكن طريق العبور إلى الجمهورية الجديدة سهلاً ممهداً مفروشاً ،بالورود، وإنما كان طريقاً صعباً تحمل فيه المواطن المصري نصيبه من الجهد والعرق والكفاح حتى نبني بلدنا ونمهد الطريق لأجيال قادمة تحمل الأمل في مستقبل مشرق.

واكد جبران، بتعهد عمال مصر ببذل المزيد من الجهد والعرق لزيادة الإنتاج وتحسين جودته حتى نعبر لجمهوريتنا الجديدة العبور الثاني الذي نتخطى به كل الصعاب من أجل مصرنا الغالية. وفي النهاية.. كرر التحية لرجال قواتنا المسلحة الباسلة في ذكرى عيدهم وانتصارهم تحيا مصر أرضاً للكرامة.. تحيا مصر مصنعاً للرجال...تحيا مصر.. تحيا مصر .. تحيا مصر

كما ألقى قائد قوات الدفاع الشعبى والعسكرى اللواء وليد الحماقى خلال الندوة كلمة نقل خلالها تحيات الفريق أول محمد زكى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى والفريق  أسامة عسكر رئيس أركان حرب القوات المسلحة للحضور ، مشيراً إلى أهمية توعية أبناء الشعب المصرى العظيم بحجم التحديات الحالية ومدى إرتباطها بالمتغيرات المستمرة على المستويات المحلية والإقليمية والدولية. 

كما تم خلال الندوة تكريم عدد من أسر الشهداء ، والختام بعزف السلام الوطنى لجمهورية مصر العربية
                                           
ads
ads